الرئيسية / العالم / جزر مغربية تتحول إلى قواعد عسكرية للإسبان

جزر مغربية تتحول إلى قواعد عسكرية للإسبان

كشفت صحيفة “الكونفدينثيال”، القريبة من الاستخبارات العسكرية الإسبانية، وجود قواعد عسكرية إسبانية في ثلاث جزر مغربية، تحتلها إسبانيا، وهي الجزر الجعفرية (التي تضم جزيرة عيشة، وجزيرة إيدو، وجزيرة أسنى)، وجزر الحسيمة الثلاث (جزيرة الحسيمة، وجزيرة دي مار، وجزيرة دي تييرا)، وجزيرة قميرة (المعروفة، حاليا، بجزيرة باديس).

وأضافت الصحيفة ذاتها أن وزارة الدفاع كلفت شركة “سونكاتيل” بصيانة مجموعة من المرافق العسكرية في هذه الجزر.

وفي المقابل، اكتفت الحكومة الإسبانية بالإشارة إلى أنها خصصت 100 مليون سنتيم، خلال العام الجاري، لصيانة الأنظمة الكهربائية، والرافعات الشوكية، وأنابيب الغاز، والمياه، والمطابخ، والدبابات، ومحطات معالجة مياه الصرف الصحي، وغرف التبريد، والمولدات الكهربائية، في تلك الجزر.

“الكونفدينثيال” أوضحت، أيضا، أن تلك القواعد العسكرية تستعمل لمراقبة الهجرة السرية، والمهربين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.