أخر تحديث : الخميس 4 مايو 2017 - 10:34 مساءً

المغرب يحقق في قضية الاعتداء بالحجارة على القنصلية اسبانيا بالناظور حدث ذلك يوم الأحد خلال مسيرة غير مرخصة لما يسمى بالحراك الشعبي.

بتاريخ 4 مايو, 2017 - بقلم ناظور50.كوم
المغرب يحقق في قضية الاعتداء بالحجارة  على القنصلية اسبانيا بالناظور     حدث ذلك يوم الأحد خلال مسيرة غير مرخصة  لما يسمى بالحراك الشعبي.

  محمد أمين

 كتبت اليوم مجموعة من الجرائد الإسبانية و من بينها جريدة “الفارو” حول حادث الاعتداء على بناية القنصلية الإسبانية بالناظور معربتا ان السلطات المغربية باشرة التحقيقات حول هذا الاعتداء على المبنى الدبلوماسي، حيث كتبت ان تجمع فايسبوكي يدعى “الحراك الشعبي بالريف فرع الناظور” دعا إلى تجمهر أدى إلى مسيرة غير مرخصة التي انطلقت من شارع محمد الخامس إلى  شارع الحسن الثاني بالناظور.

شارك فيها مابين 50 و 60 فردا، حيث تمت محاصرتهم من قبل القوات العمومية المغربية بعد بضعة أمتار من مقر القنصلية الإسبانية في الناظور، عندما عمد  بعض المتظاهرين بإلقاء الحجارة التي شنت ضد إنفاذ القانون وعلى مبنى القنصلية الاسبانية.
ووفق للمصادر رسمية التي أكدت لجريدة  “الفارو” الإسبانية في المجموع، فإن ستة  من الحجارة اصطدمت  بالبناء الدبلوماسي الاسباني يوم الأحد الذي كان مغلق للعوم و استمر طيلة يوم 1-2 ماي لتزامنهما مع اليوم العالمي للشغل و كذا احتفالات في العاصمة مدريد.

السلطات المغرب أكدت حسب علم جريدة “الفارو” أن الهجوم لم يكن موجها نحو القنصلية الاسبانية، بل ضد قوات الأمن العمومي التي  أوقفت حركة هذه المسيرة الغير المصرح، خصوصا أن السلطات لم تتلقى أي أخبار  لدى مصالحها بهذه المسيرة لاتخاذ الإجراءات القانونية .

كما ألقت باللوم على أعضاء الحراك الشعبي، لكونه الذي دعا إلى التجمهر الذي أدى في مسيرة غير مرخصة، كما أكدت جريدة “الفارو” أن السلطات المغربية ، لا تريد لمثل هذه الحوادث أن تعكر صفو العلاقات مع اسبانيا معربين أن التحقيقات ستوضح كل الأمور خصوص مع دعاة هذه المسيرة.

Marruecos investiga las pedradas al Consulado de España en Nador

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0